أكد إريك تين هاج المدرب لمانشستر يونايتد أنه سيلقي باللوم على نفسه لو ودع فريقه دوري أبطال أوروبا.

وفرط يونايتد في تقدمه مرتين ليسقط في فخ التعادل الإيجابي مع جالاتا سراي بثلاثة أهداف لكل منهما في خامس جولات دوري أبطال أوروبا ضمن منافسات المجموعة الأولى في ملعب ترك تيليكوم آرينا.

وتحدث تين هاج بعد المباراة قائلا: “كنا فائزين ثم خسرنا، كان يجب أن نحصد النقاط الثلاث كاملة”.

وتابع “أشيد بالفريق وفي الوقت ذاته أنتقدهم وأنتقد نفسي لأننا لا ندافع بشكل جيد”.

وأكمل “في دوري الأبطال أنت تعاقب بسبب الأخطاء وعلينا التعلم من ذلك”.

وعن استقبال العديد من الأهداف قال المدرب الهولندي “سنصلح ذلك، أنا سعيد بالديناميكية والشجاعة التي تحلى بهما الفريق، خلقنا عدة فرصة خاصة في نهاية المباراة، كانت فرصا كبيرة ولعبنا كرة قدم جيدة”.

أما عن احتمالية توديع دوري الأبطال من دور المجموعات فقال تين هاج: “ألقي اللوم على نفسي حال توديع دوري أبطال أوروبا، لكن يجب أن نعرف أننا في مشروع ونحن نتحسن ونسير في الاتجاه الصحيح، أعرف أين يجب أن نذهب وما هي الخطوات التي يجب اتخاذها، أنا متأكد أننا سننجح على المدى الطويل”.

بتلك النتيجة وصل رصيد جالاتا سراي للنقطة الخامسة ليحتل المركز الثاني فيما ظل يونايتد رابعا بأربع نقاط.

ويتصدر بايرن ميونيخ المجموعة بـ12 نقطة فيما يأتي كوبنهاجن ثالثا بأربع نقاط بفارق الأهداف عن يونايتد.

ويلتقي بايرن مع كوبنهاجن في وقت لاحق من الليلة الأربعاء.

وفي الجولة الأخيرة سوف يحل جالاتا سراي ضيفا على كوبنهاجن فيما يستضيف يونايتد منافسه بايرن.

ويحتاج يونايتد لهديتين كي يتأهل لدور الـ16، الأولى بانتصار بايرن على كوبنهاجن اليوم.

أما الهدية الثانية فتتمثل في تعادل كوبنهاجن وجالاتا سراي في الجولة الأخيرة مع فوزه على بايرن في ملعب أولد ترافورد.

جدير بالذكر أن جالاتا سراي يتفوق في المواجهات المباشرة على يونايتد بفضل انتصاره عليه في إنجلترا بثلاثة أهداف لهدفين.