حقق المنتخب السعودي فوزه الأول في التصفيات أمام منتخب باكستان بنتيجة 4-0 في اللقاء الذي جمعهما مساء أمس الخميس على ملعب نادي الفتح بالأحساء، ضمن الجولة الأولى من تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2026.

سجل للمنتخب السعودي صالح الشهري في الدقائق (6) و (48)، عبدالرحمن غريب في الدقيقة (91)، وعبدالله رديف في الدقيقة (95).

جرت المباراة في أجواء ماطرة جدًا، وقد كادت تؤجل انطلاقها. انطلقت المباراة بحكم السيد حسن حطاب، وشهدت حضورًا جماهيريًا كبيرًا. بدأ المنتخب السعودي بالهجوم المبكر، وتمكن صالح الشهري من تسجيل أول أهداف اللقاء بتسديدة مخادعة لحارس المنتخب الباكستاني، ليتقدم المنتخب السعودي بهدف مقابل لاشيء. سيطر المنتخب السعودي على اللقاء في الشوط الأول بالكامل، ورغم فرص التسجيل العديدة التي أتيحت لهم، إلا أنهم لم يتمكنوا من استغلالها جميعًا. حاول المنتخب الباكستاني العودة في اللقاء، لكن الحارس السعودي محمد العويس واجه تهديداتهم ببراعة. عاد المهاجم صالح الشهري لتهديد المرمى من جديد، وحاول التسجيل الثاني، إلا أن الحارس الباكستاني تصدى لتسديدة الشهري في مواجهة المرمى. انتهى الشوط الأول بسيطرة كاملة للمنتخب السعودي وغياب المنتخب الباكستاني.

بدأ الشوط الثاني، ودخل المنتخب السعودي بشكل أفضل، حيث هاجم مبكرًا وحاول التسجيل الثاني. نجح صالح الشهري من الحصول على ركلة جزاء بعد تعرضه لعرقلة من مدافع المنتخب الباكستاني، ونفذها بنجاح ليتقدم المنتخب السعودي بهدفين مقابل لاشيء. استمر المنتخب السعودي في هجومه لفرض سيطرته على المباراة وحاول تسجيل الهدف الثالث لتأمين النتيجة. قام مدرب المنتخب السعودي، السيد مانشيني، بإراحة بعض اللاعبين بعد تأمين النتيجة. في نهاية الشوط الثاني، نجح عبدالرحمن غريب في تسجيل الهدف الثالث بعد تمريرة مميزة من سعود عبدالحميد، وفي اللحظات الأخيرة من نهاية اللقاء، سجل اللاعب الشاب عبدالله رديف الهدف الرابع بعد مراوغة داخل منطقة الجزاء ووضعها في الشباك. وبهذا الفوز، حقق المنتخب السعودي النقاط الثلاث في الجولة الأولى من تصفيات آسيا المؤهلة لكأس العالم 2026.