لاعبات المنتخب الألماني لكرة القدم للسيدات، بما في ذلك ألكسندرا بوب ولينا ماجول وليا شولر، قد أبدت انتقادات بشأن الظروف التي واجهت الفريق خلال كأس العالم 2023.

 

وتم ذلك في سلسلة وثائقية تحمل عنوان “ولدت من أجل هذا” وتعرض على قناة “زد.دي.إف” الألمانية. تم الإشارة إلى أن المنتخب الألماني للسيدات، الذي فاز بكأس العالم مرتين، خرج من دور المجموعات لأول مرة في تاريخه في هذه البطولة.

 

 

تم انتقاد تأخر اختيار التشكيلة المشاركة في البطولة من قبل المدربة مارتينا فوس-تيكلينبورغ، بعد انتهاء المعسكر التدريبي في هرتسوجن آوراخ. تم التأكيد على أن المعسكر التدريبي الثاني لم يكن هادفًا لتعزيز التواصل والروح الجماعية في الفريق. وقد رحلت فوس-تيكلينبورغ عن منصبها بالمنتخب بعد ذلك بسبب مشاكل صحية. كما تم توجيه انتقادات لاحقًا لاختيار مدينة ويونغ النائية كمكان لإقامة المعسكر قبل البطولة.