شهد سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، مستشار رئيس الدولة ورئيس اتحاد سباقات الهجن، منافسات اليوم الرابع من جائزة زايد الكبرى للهجن، التي أُقيمت بميدان الهجن بالوثبة في أبوظبي. وحضر المنافسات عدد كبير من ملاك وعشاق الهجن من دول مجلس التعاون الخليجي وأبناء الدولة.

 

أُقيمت المنافسات لسن الإيذاع بالميدان الجنوبي بالوثبة لمسافة 6 كلم، على مدار 34 شوطًا. شهدت الفترة الصباحية إقامة 20 شوطًا، وتركزت الأنظار على أشواط الفترة المسائية الـ14 التي تنافست خلالها المطايا على 8 رموز في الأشواط الثمانية الأولى.

 

فاز “المسك” لعلي سالم بوظفيرة العامري بكأس الأبكار في الشوط المفتوح، بعد أن نجح في خطف المركز الأول في الأمتار الأخيرة بعد منافسة قوية مع “الشايبة” لمحمد فرج حمودة الظاهري. وحلت “زحل” لمحمد علي العفاري في المركز الثالث.

 

فاز شعار مانع علي حماد الشامسي بالمركزين الأول والثاني في الشوط الرئيس الثاني المخصص للجعدان المفتوح، إذ نجح “البطين” في إهداء مالكه رمز البندقية، إضافة إلى جائزة مالية قدرها مليون درهم.

 

فاز شعار محمد سلطان مرخان الكتبي برمزي الأبكار والجعدان المحليات في الشوطين الثالث والرابع، بعدما انتزعت “ثقة” كأس الأبكار المحليات وجائزتها المالية قدرها مليون ونصف المليون درهم. وحل “شداد” للجعدان المحليات في المركز الثاني.

 

فازت “انتباه” لعبيد محمد سلطان الكتبي بكأس الأبكار المحليات الإنتاج في الشوط الخامس. وذهبت بندقية الجعدان إلى “لاضي” في الشوط السابع المخصص للأبكار المهجنات الإنتاج.

 

شهدت جائزة زايد الكبرى للهجن منافسات شديدة وأداءً مذهلاً من قِبَل المشارِكِين.