ألمح يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، عن إمكانية رحيل النجمين محمد صلاح وفيرجيل فان دايك بنهاية الموسم الحالي.

وأكد “كلوب” على أهمية الهدوء والصبر فيما يتعلق بمستقبل اللاعبين.

ويتبقى عام ونصف في عقود كلا من محمد صلاح، فيرجيل فان دايك، بالإضافة إلى ألكسندر أرنولد.

وكان نجم الدفاع الهولندي قد صرح في وقت سابق، أنه يملك فضول كبير لمعرفة طريقة سير الأمور داخل صفوف الفريق الإنجليزي بعد رحيل يورجن كلوب، وهو ما أثار قلق الجماهير حول إمكانية رحيل اللاعب مع نهاية الموسم، بعد رحيل المدير الفني الألماني، خاصة مع عدم وجود مدير رياضي للنادي بعد رحيل يورج شماتكه.

وبسؤاله عما إذا كان هناك خطورة بشأن تشتت اللاعبين، بعد إعلانه الرحيل عن النادي بنهاية الموسم، أجاب: لا أعتقد ذلك، كل الأمور داخل النادي تسير بشكل طبيعي.

ونقلت وكالة الأنباء الإنجليزية “بي ايه ميديا” تصريحات عن مدرب ليفربول قائلاً: ” عندما لم يكن أحد يعلم شيئ بشأن قراري قبل أسبوع ، لم يسأل أحد مثل هذه الأسئلة، لذا امنحوا الأولاد فرصة، ويجب أن يطمئن الجميع النادي مستقر بنسبة 100%، وسوف تكون الأمور بأفضل صورة”.

واختتم: ” النادي كان على معرفة بقرار رحيلي منذ فترة طويلة، وقمت باختيار الوقت المناسب بعد أن هيئت اللاعبين بالفريق، لكي أعلن قرار رحيلي بنهاية الموسم، واللاعبين ليسوا على مقربة من الرحيل، هم فقط يحتاجون معرفة ما سيحدث خلف الكواليس”.