اخفاء الاعلان
hide ads

عبر أحمد فتوح لاعب الفريق الأول لكرة القدم نادي الزمالك، عن حزنه عما بدر منه خلال الفترة الماضية، بشأن تركه مران الفريق، وقدم اعتذاره لجمهور القلعة البيضاء.

وأعلن مجلس إدارة  نادي الزمالك، منذ قليل تجديد عقد الظهير الأيسر أحمد فتوح، لمدة 3 سنوات مقبلة.

وقال فتوح في تصريحات عبر قنوات “نادي الزمالك”: “أشكر جمهور نادي الزمالك، الفترة الماضية لم تكن أفضل شيء بالنسبة لي، الجمهور فهم أمورًا كثيرة بشكل خاطئ، (أنا عمري ما أبيع نادي الزمالك)، أنا قائد من قوام الفريق كله وهذا أمر كبير بالنسبة لي أن أكون قائدًا للفريق وعمري 25 سنة”.

وأضاف: “أريد إرسال رسالة لجمهور نادي الزمالك، أنتم وقفتم بجانبي كثيرًا، ولكن مؤخرًا أنتم فهمتوني بشكل خاطئ، لكن أخيرًا أنا وقعت لنادي نادي الزمالك، ولا يمكن أن أوقع في أي مكان بمصر إلا نادي الزمالك، ولو هناك عقد احتراف سيكون من خلال النادي، الإدارة تعرف هذا الأمر، وبمجرد أن طلبوني تقاربت وجهات النظر وجددت فورًا”.

وتابع: “أشكر الإدارة، جميعهم كانوا يعرفون نيتي وأنني لا أرغب في الذهاب لمكان آخر، أحمد جمال وأحمد يحيى والكابتن حسين لبيب والكابتن حسين السيد وجمال بك العدل وعمرو بك الجنايني، حتى لا أنسى أحدًا، كل هؤلاء كانوا في ظهري، وأشكر جمهور نادي الزمالك العظيم، سأثبت الفترة القادمة أنني ملتزم ولا توجد مشاكل، أنا ابنكم ورجعت لكم”.

وأتم: “لا أظن أن شيكابالا سيظل حزينًا مني مدة طويلة، سيظل غاضباً أسبوع أو اثنين وسنتصالح، وما تردد عن وجود 3 لاعبين لا يريدونني أن أجدد هذا غير صحيح، كنت أفضل الظهور في وقت مناسب بعد أن أجدد لكي يصدقني الناس، لم أكن أريد أن أوصل رسالة قبل التجديد”.

المصدر